قررت الكاف وبصفة رسمية، عدم تأهيل أي من ملاعب دولة زيمبابوي والتي تم إقتراحها من أجل إستقبال الخضر، مارس القادم.

وكشف إتحاد كرة زيمبابوي، بأن الكاف أعلمه بإستحالة إستقبال المُباريات الدولية على أراضيها، مما يعني تحويل المُباراة أمام الأفناك.

وتُشير كل المُعطيات، بأن مُباراة الجولة الرابعة بين زيمبابوي بين مُحاربي الصحراء ستُقام في جنوب إفريقيا بنسبة كبيرة.

وسيكون هذا التغيير، في صالح أبطال إفريقيا، بإعتبار أن نوعية الملاعب في بلاد البافانا بافانا أفضل بكثير مما هي عليه في زيمبابوي.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا